22
الأربعاء, أيار

تحذر منظمة  (YCR)  من كارثة انسانية قد تهدد الاطفال النازحين من صعدة منذ يوم الجمعة 8 مايو 2015م في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها اليمن والنقص الحاد في المواد الغذائية الأساسية والوقود وعدم وجود أيا من المنظمات الإنسانية الدولية تعمل في اليمن حاليا ونتيجة للحصار الذي يؤثر بشكل مباشر على استمرار المشاريع الانسانية والإغاثية وتمويلها .. وعلية ندعوا كل المنظمات الانسانية والاغاثية المحلية والدولية مراقبة الوضع في صعده والعمل على اغاثة النازحين بشكل عاجل.

 

تدعو منظمة يمن لإغاثة الأطفال  إلى تبني التوصيات التي خرج بها المختصين بطب نفس الأطفال والأخصائيين الاجتماعيين، والتي تدعو إلى إيقاف الدراسة نهائيا في امانة العاصمة والمحافظات التي يدور فيها القتال واعتماد نتائج الفصل الأول كنتيجة نهائية او اتخاذ اجراءات مناسبة تقدمها الوزارة والمكاتب التابعة لها تضمن سلامة الأطفال وتخفف من الأثار النفسية .